يتم التشغيل بواسطة Blogger.

من نحن !

كل الكتب: موقع عربي يهدف إلى رفع مستوى القراءة بين الشباب العربي
عزيزي القارئ عزيتي القرارئة معا لنفشي بيننا داء وهوس المطالعة والقراءة
كيف لنا أن نهجر القراءة ونحن أمة اقرأ.
أخي الزائر أختي الزائرة مرحبا بكم في موقعكم "كل الكتب" إذا كنت من عشاق القراءة والمطالعة اربط الأحزمة واستعد لنحلق بك إلى عالم الكتب إلى عالم الخيال والرقي بين الروايات والقصص والشعر، سنروي خاطرك المتلهف ونسقي شغفك بثلة من الكتب القيمة إن شاء الله
ستجدون بإذن الله في موقعكم "كل الكتب" ما يروي ضمأكم ويبهج خاطركم ويشفي فظولكم لكتشاف ميولكم.
كتب من كل المشارب و الأذواق يسعدنا أن نطرحها بين أيديكم
كتب دينية وتاريخية روايات بوليسية وقصص و أشعار نختارها لكم بعناية لنقدمها لكم بكل فرح وسرور يدا في يد من أجل إفشاء داء القراء وهوس المطالعة إدارة الموقع ترحب بكل إقتراحاتكم و انتقاداتكم دمتم للقراءة أوفياء، والسلام خير الختام.

.

| إعلان

 رواية - غادرتك فلا تذبلي

  تنزيل رواية - غادرتك فلا تذبلي - لكاتبها د هشام فريد PDF

غادرتك فلا تذبلي - هو العنوان الذي اختاره كاتبنا هشام فريد ليكون عنوانا رئيسيا بارزا لهذا العمل الأدبي القيم، غادرتك فلا تذبلي - بحيث أول شيئ إفتتح به روايته تقديم الإهداء لأمه و لأبيه . 
من أجواء الرواية :  " أدركت في ليلتي الصُاخبة هذه , بأني لم أعد أقبل العيش إلاُ بلغةٍ فقد و بمشاعر رثةٍ و أفكارٍ محايدة و باستشعار بارد أيضاُ , غدوت كبلدة فصولها خريف و شتاء , فلماذا هذا التحجر و الغلاظة في الكلاام , و لمذا تعاندني الدموع , هل أصبحت عالم ماسٍ دون أن أدري ؟ الآن قدر الحزاني أن يعتزوا بصفات مكفهرة كتلك ؟ , إذًا فقد  كنت مهياً منذ بداية ذلك الأحد الذي ولدت فيه إلى هذا الأحد الذي أعيش في ليلته هذه قبل حلول صباحه المقيت ... 


 * * * * * * * * * * * * *
بعد التطرق لما جاءت به الرواية - رواية - غادرتك فلا تذبلي ، سننتقل إلى ذكر معلومات حول هذا العمل ورابط التحميل:
إسم الرواية : رواية غادرتك فلا تذبليصاحب ومؤلف الكتاب : هشام فريد
عدد صفحات الكتاب : 328 صفحة
حجم الكتاب : 2.27 ميغا بايت
صيغة الكتاب : PDF

للتحميل والقراءة من جووجل درايف : إضغط هنا
لا تنس أنك قمت بتحميل هذا الكتاب من :  كل الكتب
إدعمنا بالإعجاب بصفحتنا على الفايس بوك : من هنا
تحميل رواية - غادرتك فلا تذبلي - لكاتبها د هشام فريد PDF

تحميل رواية - غادرتك فلا تذبلي - لكاتبها د هشام فريد PDF

حمل أيضا

نبذة عن الكاتب

تعليقات الموقع

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق