السبت، 1 أبريل، 2017

رواية اناكوندا pdf هالة الملواني

رواية أناكوندا - هالة الملواني
اناكوندا - رواية

تنزيل كتاب رواية اناكوندا | هالة الملواني pdf

اناكوندا - هو العنوان الذي اختارته الكاتبة هالة الملواني ليكون عنوان لهذه الرواية "رواية اناكوندا" الأناكوندا هي أفعة ضخمة قاتلة للإنسان والحيوان، قبل الغوص في تحليلنا لهذا الكتاب وهذه الرواية ، لنسلط الضوء على الكاتبة الروائية هالة الملواني، من هي هالة الملواني؟
هالة الملوانى هي كاتبة مصرية خريجة أداب قسم لغة فرنسية جامعة القاهرة، عملت واشتغلت في عدة وظائف مختلفة في مجالات عدة، لكن ظلت الكتابة هي الأمنية الوحيدة التي حلمت بتحقييق النجاح ضمنها، لها مجموعة من المؤلفات لعل أبرز هذه المؤلفات نذكر : نغمات أدبية بنكهة نسائي، والغرفة السرية ، ورواية اناكوندا، الرواية الماثلة أمامنا قيد التحليل والمناقشة، هذا تعريف بسيط بكاتبتنا، الآن دعونا ننتقل إلى تحليل غلاف هذه الرواية "رواية اناكوندا" حيث نجد أنا الغلاف به امرأة أو سيدة مسجونة جالسة على كرسي مقيدة اليدين، ونجد أن الكاتبة قد وظفت وجعلت من اللون الأحمر هو اللون البارز على هذا الغلاف، لأن الأحمر يذل على الدم أو جريمة قتل، ونجد أيضاّ انا كاتبتنا قد وظفت وجعلة من عنوان الرواية لوناّ أبيضاّ لعلها ترغب بشدة في جذب انتباه القارئ لهذه الرواية، ورواية اناكوندا هي رواية في طبعتها الثانية كما هو مكتوب بالأبيض على غلاف الرواية، من ما سبق ذكره حول غلاف رواية اناكوندا، ربما الكاتبة قد تتحدث على الحجز او ربما التعنيف في تقيد فتاة ما كما هو مبين على الغلاف، نمر الآن إلى ذكر أهم ما جاءت به الكاتبة "هالة الملواني" في روايتها "اناكوندا" في الإقتباس الآتي  :
الأناكوندا - وبالضبط الأناكوندا الخضراء، هي أكبر الثعابين في العالم قاطبة، قد تعيش أفاع أخرى لفترة أطول، ولكن لا توجد ثعبان في العالم يضاهي الأناكوندا في الوزن فيمكن لأضخم أنواعها أن تنموا لتصل إلى طول 8 أمثار ووزن 200 كيلوغرام.
وعينا الأناكوندا وفتحتا الأنف تقمان في الجزء العلوي من رأسها لكي تتمكن من التنفس ورؤية فريستها أثناء غوصها تحت الماء، وتعتبر الأنثى أكبر حجماّ من الذكر ومع أن الأناكوندا قد تتناول طعامها مرة أو مرتين في السنة إلا أنها تلتهم فريستها حية بادءة بالرأس ولأن فكيها مفصولان عن بعضهما البعض، فإنها يمكنها أن تلتهم فريسة أكبر منها بكثير.
وعلى الرغم من أن الأناكوندا الخضراء تشتهر بكونها مفترسة للإنسان، إلا أنها نادراّ ما تهاجم الإنسان، وتقتل الأناكوندا فرائسها بقوة العصر لا بالسم، والإمساك بإحداها يتطلب شخصين على الأقل والكثير من المهارة، والمهم عند الإمساك بها أن لا تسمح لها بتكوين حلقة حولك.
« في رواية أناكوندا - يحملون جسدها بعيداّ عني ... أنا من اكتشفت جثتها، انا من أبلغت الشرطة كي تنقدها، لكن سبقنا القدر جميعاّ، وتحولت في لحظة لجثة هامدة، لا أعلم لماذا يريدون تشريحها؟ يثرثرون بكلام لا أفهم معناه، مشاعري مضطربة، دموعي متحجرة في محبسها، نفسي يأبى أن يغادر رئتاي، خارت قواي...
أرى صور الجميع تموج أمامي، المشهد ضبابي أمام عيني، أشعر بدوار شديد، أين ذهب الجميع؟ أين أنا ؟...».
معلومات حول رواية أناكوندا
عنوان الكتاب : رواية أناكوندا.
صاحب ومؤلف الكتاب : هالة الملواني
عدد صفحات الكتاب : 197 صفحة
حجم الكتاب: 15 ميغا بايت
صيغة الكتاب: PDF
تحميل رواية أناكوندا
لتحميل وقراءة الكتاب : إضغط هنا
لا تنس أنك حملت هذا الكتاب من :  موقع كل الكتب
لمناقشة الكتاب - وطلب أي كتاب أو رواية شاركونا في المجموعة : هنا

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

رسالة أحدث رسالة أقدم الصفحة الرئيسية
جميع الحقوق محفوظة © 2016 كل الكتب || برمجة : يعقوب رضا