يتم التشغيل بواسطة Blogger.

من نحن !

كل الكتب: موقع عربي يهدف إلى رفع مستوى القراءة بين الشباب العربي
عزيزي القارئ عزيتي القرارئة معا لنفشي بيننا داء وهوس المطالعة والقراءة
كيف لنا أن نهجر القراءة ونحن أمة اقرأ.
أخي الزائر أختي الزائرة مرحبا بكم في موقعكم "كل الكتب" إذا كنت من عشاق القراءة والمطالعة اربط الأحزمة واستعد لنحلق بك إلى عالم الكتب إلى عالم الخيال والرقي بين الروايات والقصص والشعر، سنروي خاطرك المتلهف ونسقي شغفك بثلة من الكتب القيمة إن شاء الله
ستجدون بإذن الله في موقعكم "كل الكتب" ما يروي ضمأكم ويبهج خاطركم ويشفي فظولكم لكتشاف ميولكم.
كتب من كل المشارب و الأذواق يسعدنا أن نطرحها بين أيديكم
كتب دينية وتاريخية روايات بوليسية وقصص و أشعار نختارها لكم بعناية لنقدمها لكم بكل فرح وسرور يدا في يد من أجل إفشاء داء القراء وهوس المطالعة إدارة الموقع ترحب بكل إقتراحاتكم و انتقاداتكم دمتم للقراءة أوفياء، والسلام خير الختام.

.

| إعلان

كتاب استجوابات

 تحميل وقراءة ومشاهدة أونلاين كتاب استجوابات بقلم غازي القصيبي pdf كامل مجانا. 

تنزيل كتاب استجوابات للكاتب غازي القصيبي pdf

عنوان الكتاب : كتاب استجوابات .
كاتب ومؤلف وصاحب هذا الكتاب : غازي القصيبي.
عدد صفحات الكتاب : 176 صفحة.
حجم الكتاب : 2.47 ميغا بايت.
صيغة الكتاب : PDF.
 
كتاب استجوابات: قطع الدكتور / غازي عبد الرحمن القصيبي، رحلة تعليمه النظامي – بدءا من الابتدائية، وانتهاء بالدكتوراه – عبر أربعة بلدان مختلفة، هي البحرين، مصر، أمريكا، بريطانيا. فأتاح له ذلك معايشة نماذج مختلفة من الأمم والشعوب، والتعرف على أنماط متعددة من العادات والتقاليد، والوقوف على ألوان متباينة من القيم والمثل.  وتقلد خلال رحلته العملية العديد من المناصب الكبيرة والمؤثرة، في بلده المملكة العربية السعودية، فكان عميدا لكلية التجارة في جامعة الملك سعود، ثم وزيرا للصناعة والكهرباء، ووزيرا للصحة بالنيابة، ثم وزيرا للصحة، ثم سفيرا لبلده في البحرين، ثم سفيرا لبلده في المملكة المتحدة. فأكسبه ذلك خبرة واسعة في الشؤون الإدارية والسياسية والدبلوماسية ثم عاد إلى الوطن وتولى وزارات المياه والكهرباء والعمل...
 
لا تنس أنك حملت هذا الكتاب من :  موقع كل الكتب
لمناقشة الكتاب - وطلب أي كتاب أو رواية شاركونا في المجموعة : هنا
لتحميل الكتاب : إضغط هنا

حمل أيضا

نبذة عن الكاتب

تعليقات الموقع

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق