2074208094886230904375459083536087122329224630425325324412245332212520005525230020211060410272575332800075423858507245242700332260433273021555

الأحد، 6 نوفمبر، 2016

كتاب الدولة والدين في الاجتماع العربي الإسلامي تأليف عبد الإله بلقزيز pdf

الدولة والدين في الاجتماع العربي الإسلامي

 تحميل وقراءة ومشاهدة أونلاين كتاب الدولة والدين في الاجتماع العربي الإسلامي لا عبد الإله بلقزيز pdf كامل مجانا. 

تحميل كتاب الدولة والدين في الاجتماع العربي الإسلامي لـ عبد الإله بلقزيز pdf

عنوان الكتاب : كتاب الخلايا الجذعية وأثرها على الأعمال الطبية والجراحية.
كاتب ومؤلف وصاحب كتاب الدولة والدين في الاجتماع العربي الإسلامي : عبد الإله بلقزيز .
عدد صفحات كتاب الدولة والدين في الاجتماع العربي الإسلامي : 239 صفحة
حجم كتاب الدولة والدين في الاجتماع العربي الإسلامي : 7.05 ميغا بايت
صيغة كتاب الدولة والدين في الاجتماع العربي الإسلامي : PDF
كتاب الدولة والدين في الاجتماع العربي الإسلامي تأليف عبد الإله بلقزيز pdf : ما كانت أحداث ما أطلق عليه إسم "الربيع العربي" هي ما دشن التفكير في مشكلات الصلة بين الدولة"السياسية" والدين في الإجتماع العربي المعاصر، ولا هي - استطرادا - ما أثار هذا الجدال العام الصاخب حولها اليوم، فالمسألة هذه قديمة وضاربة الجذور في تاريخنا، وإن كان احتدادها ارتبط بميلاد الدولة الحديثة، في البلاد العربية في اقرن العشرين الماضي، ليزيد أوارا واستفحالا منذ سبعينيات ذلك القرن .
لكن الذي لا مرية فيه أن تورات، ما سميةبـ ، الربيع العربي، ألقت ضوئا كثيفا على المسألة عاد بها إلى موقع الصدارة من الإهتمام. والسبب في ذلك ليس يخفى على أحد، ممن شارك في الأحداث، وتابعها وراقب النتائج التي تمخضت منها، وأولها صعود القوى السياسية الإسلامية إلى مسرح السياسة والسلطة، وظهورها على غيرها من القوى المنافسة، وايلولة المقاليد إليها، بالإقتراع، كما في مصر وتونس والمغرب، أو بالقوة المسلحة العمياء، كما في سورية والعراق وليبيا وإلى حد ما اليمن.
والحق أن التعقيد والتأزم في العلاقة بين الدولة السياسية زالدين ما كانا، يوما، بالجحيم والخطورة اللذين أمسيا عليهما منذ اندلاع حوادث الربيع العربي.
كيف أمكن أن يتحول الدين (الإسلام) من عقيدة للأمة جمعاء، تجتمع عليها وتشتق من مبادئها أخلاقها ومنظومة قيمها، إلى إيديولوجيا سياسية في يد فريق واحد في الأمة، يتوسلها في صراعه مع خصومه على السلطة؟
كيف أمكن زيدا أو عمروا أن يصادر الإسلام ويختطفه من الجميع، ويقدم روايته عنه بوصفها الرواية الوحيدة الموثوقة، والمطابقة لحقيقة الدين، ويخطئ غيره، بل يذهب في تخطئته إلى حد التكفير والإخراج من الملة، مع ما يستتبع ذلك من ممارسة حد القتل عليه؟ !
كيف أمكن أن يحول دين توحيدي جامع، ربى أتباعه على فكرة الوحدة (وحدة الأمة والجماعة)، إلى موضوع نزاع لا يفتر، وإلى سبب للانقسام والفرقة والحرب الأهلية؟
كيف أمكن هذا التزوير الصارخ لصورة الإسلام ورسالته أن يحصل، وأن تنطلي حيلته على ملايين من المأخوذين بفكرة المشروع السياسي الإسلامي، وأن نذهب جميعا – تبعا لذلك – نحو هذه المآلات الدراماتيكية؟
هذه هي الأسئلة التي ينبغي أن يجاب عنها جوابا فكريا، بتحليل عميق للظاهرة / ((النازلة)) يتوسل أدوات البحث العلمي، ويستضيء بالخبرة التاريخية الإنسانية، وفي جملتها الخبرة التاريخية العربية الإسلامية. كتاب رائع وقيم أنصح بتحميله، حمل كتاب الدولة والدين في الإجتماع العربي الإسلامي كامل مجانا بي دي إف...
 
لا تنس أنك حملت هذا الكتاب من موقع كل الكتب
https://www.mediafire.com/?qw96qxffinablw2
تعليقات فيسبوك
0 تعليقات بلوجر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إتصل بنا

الإسم الكريم البريد الإلكتروني مهم الرسالة مهم
كافة الحقوق محفوظةلـ موقع كل الكتب الإلكترونية 2016