يتم التشغيل بواسطة Blogger.

من نحن !

كل الكتب: موقع عربي يهدف إلى رفع مستوى القراءة بين الشباب العربي
عزيزي القارئ عزيتي القرارئة معا لنفشي بيننا داء وهوس المطالعة والقراءة
كيف لنا أن نهجر القراءة ونحن أمة اقرأ.
أخي الزائر أختي الزائرة مرحبا بكم في موقعكم "كل الكتب" إذا كنت من عشاق القراءة والمطالعة اربط الأحزمة واستعد لنحلق بك إلى عالم الكتب إلى عالم الخيال والرقي بين الروايات والقصص والشعر، سنروي خاطرك المتلهف ونسقي شغفك بثلة من الكتب القيمة إن شاء الله
ستجدون بإذن الله في موقعكم "كل الكتب" ما يروي ضمأكم ويبهج خاطركم ويشفي فظولكم لكتشاف ميولكم.
كتب من كل المشارب و الأذواق يسعدنا أن نطرحها بين أيديكم
كتب دينية وتاريخية روايات بوليسية وقصص و أشعار نختارها لكم بعناية لنقدمها لكم بكل فرح وسرور يدا في يد من أجل إفشاء داء القراء وهوس المطالعة إدارة الموقع ترحب بكل إقتراحاتكم و انتقاداتكم دمتم للقراءة أوفياء، والسلام خير الختام.

.

| إعلان

كتاب رواية راقص التانجو تأليف محمد سالم pdf

 تحميل وقراءة ومشاهدة أونلاين كتاب راقص التانجو تأليف محمد سالم pdf كامل مجانا. 

تحميل كتاب راقص التانجو للمؤلف محمد سالم pdf

عنوان الكتاب : رواية  راقص التانجو .
كاتب ومؤلف وصاحب كتاب راقص التانجو : محمد سالم.
عدد صفحات كتاب راقص التانجو : 269 صفحة
حجم كتاب راقص التانجو : 7,44 ميغا بايت
صيغة كتاب راقص التانجو : PDF
رواية راقص التانجو تأليف محمد سالم pdf : منذ دخولي السجن يا دكتور علي , لم أشعر يوما بالذنب تجاه ما أقترفت يداي طوال حياتي ,, فدائما كان لكل شئ تبريره الجاهز بعقلي ,, حتى دخل الزنزانة قبلك بشهرين شيخ أزهري اسمه جابر عبد الصمد تم اعتقاله بالخطأ , واقتادوه إلى هنا لعدم وجود متسع بالسجون والمعتقلات .. بعد تعرفي علي حجاولت استثارته ضد الحكومة كما تعلمت من شيوخ الجامعة , إلا أنه لم يوافقني على أي مما قلته , وتجادلنا طويلا , حول الحاكمية والتفكير , وغيرها من الأمور , فتبينت إلى أي مدى كنت مضللا جاهلا ,, وبعد الغفراج عنه بدأت تتردد بين جدران رأسه أسئلة لا أجد لها جوابا :  ماذا سيكون عقابي عند الله جراء ما أرتكبت يداي ؟ وهل ستقبل توبتي أم لا ؟ ثت تضاعفت الاسئلة في رأسي لتشمل كل سبب أودىة بي إلى ما أنا فيه , فكنت أسئل نفسي قائلا : ماذا كان سيحدث لي لو لم يقابل والدي صديقه سعد مشاري , أو تصادق والدتي سيلين الفرنسية ؟ وماذا لو لم يسافر والدي إلى أفغانستان وأمي إلى فرنسا وظلا إلى جانبي وماذا لو لم يتم إعتقالي حينما رجعت الى مصر ؟ وماذا لو غادرا إلى أوروبا كما كان مخططا ؟ وماذا لو لم أقابل عمر , 
كتاب وروية رائعة ومشوقة أنصح بتحميلها ومطالعتها إذا ما كنت تبحص عن الإقادة والإستبضيض . .
 
لا تنس أنك حملت هذا الكتاب من موقع كل الكتب
https://www.mediafire.com/?qw96qxffinablw2

حمل أيضا

نبذة عن الكاتب

تعليقات الموقع

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق